مشكل الترامي على أملاك الغير لا زال يطفو على السطح بجماعة اقا

مشكل الترامي على أملاك الغير لا زال يطفو على السطح بجماعة اقا حيت لا زالت ملفات أصحاب الأملاك الحقيقيين في مواجهة الجماعة السلالية لمدشر تكديرت تتدحرج في ردهات المحاكم بطاطا اذ لا زال ذوي الحقوق في هده المنطقة يعانون من مشاكل ونزاعات متواصلة مع افراد من الجماعة السلالة التي تحول حسب شكايات المواطنين ظم أرضيهم التي يستغلونها لسنوات خلة إلى ما يسمى اراضي الجموع للجماعات السلالية بتكديرت دون وجه حق الأمر الذي ينتج عنه العديد من النزاعات والمواجهات العنيفة التي تهدد السلم الاجتماعي والكل يتذكر ما قم به عناصر من هاته الجماعة من هجوم مسلح على ضيعة فلاحيه باقا بالمكان المسمى اسول سنة2011 بدعوة انها في ملكيتهم والى حجم الأضرار التي ألحقوها من حرق للات فلاحية وهدم للآبار وكأنهم في عز السيبة و ألا قانون .

.
فالمسطر القانونية غالبا ما تقف عاجزة أمام أمثال هولاء الذين يحولون في كل مرة الركوب على اراضي الجموع لتحقيق أغراضهم الشخصية وتوظيف المال الفاسد و العلاقات في الكثير من هذه الملفات وأخرها هذا الملف التي تحول فيها الجماعة السلالية بجميع الوسائل اتدليس وإصدار وثائق لا قانونية وصلت الى حد استصدار وتيقة الملكية لأراضي الغير من قبائل (اكاديراوزرو _توريرت القصبة_ الرحالة_ تكاديرت)في المكان المسمى الفوسي

وامام هذا الوضع تنادي ساكنة هذه القبائل باقا-عمالة طاطا- كل الضمائر الحية والمسؤولة سواء في عمالة طاطا أو في وزارة الداخلية وكذا في ادارة المياه والغابات (المندوبية السامية لمحاربة التصحر والمياه والغابات) بأن تعمد إلى إعمال القانون في حق المتسلطين على اراضيهم دون وجه حق وايقاف العبث الذي تقوم به هاته الجماعات السلالية.

بقلم :رشيد الباز/اقا

%d مدونون معجبون بهذه: