درك جماعة الشبيكة يواجهون” فضيحة” احتواء سرقة كمية من الكازوال+ فيديو

أكدت مصادر مطلعة لموقع طانطاني 24  أن عناصر الدرك الملكي بجماعة الشبيكة إقليم طانطان فتحت  تحقيق في ملف سرقة الوقود الخاص بمضخات الميناء السياحي ، وبعد خلاف بين المدير المالي للشركة واد الشبيكة للتنمية  و  المدير العام  تخلت المقاولة المذكورة عن متابعة الملف واستكمال الإجراءات القانونية ،

وبتاريخ 18 نونبر 2017 ، تضيف المصادر ، ضبط  احد الحراس س. م. ،  الميكانيكي ( ر.اي ) وهو يحاول سرقة الوقود ” الكازوال” مجددا و استنجد الحارس السابق الذكر بخار اخر ( ل. ح)ليتم تبليغ مسؤول في الشركة بالموقع (ص. ا) .الذي رفض تبليغ الدرك بالحادث وقال لهم أن الشركة هي من ستقوم بالإجراءات وليس الدرك .

بعد مرور 15 يوم من تاريخ الحادث استأنف الميكانيكي العمل ، بإذن من المسؤول المذكور  ليتصدى له الحراس  وسلموه للدرك ، وأكدوا جميعهم  وهم عشرة حراس مع مسؤولهم إبراء ذمتهم من أية عملية سرقة متوقعة مستقبلا .

ولحد الساعة لم يقوم الدرك الملكي بفتح تحقيق في الموضوع رغم إضراب الحراس ليوم كامل و تعهد رئيس المركز  باستدعاء كل الأطراف وطي هذا الملف الذي أثار جدلا واسعا في جماعة الشبيكة  القروية التي تبعد عن مدينة طانطان بحوالي 56 كليومتر .

و الخطير في هذا الملف حسب مصادر مطلعة أن مدير المشروع رفع تقريرا للشركة بالدار البيضاء مخالفا للوقائع الميدانية و الحقائق  المضبوطة.. و التي يظهرها الفيديو التالي :

%d مدونون معجبون بهذه: