فعاليات صحفية و نقابية تتضامن مع حراك طانطان المبارك

بيان مشترك

في  إطار التغطية الصحفية للحركات الاحتجاجية السلمية لسكان اقليم طانطان للمطالبة بالصحة و العيش الكريم يوم السبت 17 فبراير 2018 وخلال أدائهم لمهامهم ، خلال محاولة المواطنين والمواطنات تجسيد وقفة كان مقرر لها ان تنظم بباحة المستشفى الحسن الثاني بطانطان تعرض كل من الاعلامي عمر البودي في جريدة طانطاني 24 و الصحفي محمد بوشلكة موقع كواليس صحراوية للاستهداف المباشر من طرف مجموعة من عناصر الشرطة بعد ترصد مستمر لثنيهم عن اداء واجبهم المهني في نقل احداث حراك طانطان للرأي العام الوطني و الدولي .

وحسب افادة الاعلامي عمر البودي في موقع طانطاني 24 المستقل فان عدد من عناصر الشرطة قاموا بملاحقة السيارة التي تقل رجال الاعلام وتم منعهم من اداء واجبهم المهني بشارع الشاطئ وهو ما تم توثيقه بالصوت و الصورة .

و باعتبار هذا السلوك مسا صارخا وخطيرا لمبادئ دستور المملكة الذي يصون حرية الاعلام و حرية التعبير ، فإن منتدى الجنوب للصحافة و الاعلام و المكتب الجهوي للنقابة المغربية للصحافة و الاعلام يعلنان للرأي العام مايلي :

–  التضامن التام مع جريدة طانطاني 24 و جريدة كواليس صحراوية .

–  استنكارنا الشديد منع وسائل الاعلام من التغطية الميدانية لحراك طانطان

–  المطالبة بمنع تكرار مثل هذه الاعتداءات التي تتعارض مع الدستور وتهدد حرية الاعلام والتعبير وتنال من الحرمة المعنوية والجسدية لرجال الاعلام.

عن

منتدى الجنوب للصحافة و الاعلام – المكتب الجهوي للنقابة المغربية للصحافة و الاعلام

 

%d مدونون معجبون بهذه: