المركز المغربي لحقوق الانسان بالطنطان يعقد اجتماعا مطولا

نهجا على سيرته طيلة السنوات الفارطة، والمتسمة بالشفافية و الموضوعية والمصداقية في التعاطي مع ملفات
المواطنين وشكاياتهم.
وايمانا منه بالدور الطلائعي الذي أصبح يحتله المجتمع المدني في الاضطلاع بقضايا الشأن المحلي و تتبعها و مراقبتها و الترافع عنها لدى الجهات المختصة، طبقا للدساتير الوطنية والاتفافات الدولية الدولية المعمول بها في هذا الصدد .
عقد المركز المغربي لحقوق الانسان بالطنطان اجتماعا مطولا وذلك يوم الثلاثاء 27 فبراير 2018 بمقر المنظمة الديمقراطية للشغل ، بحضور عضو المكتب اللوطني الاخ محمد فاتح و بحضور كل من أعضاء الفروع الاقليمية المحلية بالطنطان و الوطية ، حيث تم التطرق في هذا الاجتماع للعديد من النقاط التي تهم الشأن الطنطاني و لعل أبرزها :
* اللقاء التواصلي الاخير الذي كان بين عامل اقليم الطنطان و المركز المغربي لحقوق الانسان بعمالة الاقليم قصد مناقشة وبحث المشاكل التي يتخبط فيها الاقليم في افق ايجاد حلول للمشاكل المطروحة تماشيا مع حقوق المواطنة وانجساما مع اهداف المركز وتطلعات المواطنين حيث اكد السيد العامل استعداده الدائم للنقاش والحوار مع الهيئات الفاعلة نظرا للدور والمكانة التي حضي بها المجتمع المدني بعد دستور 2011، كما أشاد السيد العامل بالدور الذي يلعبه المركز في حلحلة مجموعة من القضايا التي تهم المواطنين عبر تواصله الدائم مع جميع الجهات المسؤولة وأكد على أن المركز يعتبر شريك فعال .
* تشخيص الوضعية التي تعرفها مدينة الطنطان على جميع الاصعدة ومن جملتها ( الصحة ، الماء ، التلوث بكافة اشكاله، الميناء ؛ البنيات التحتية والتجهيزات…..)
* الترافع وعرض المشاكل الانية على جميع المسؤولين ، كل من موقع مسؤوليته .

ليختتم الاجتماع بالاتفاق على تسريع وثيرة العمل عبر عقد اجتماعات متتالية ، ولعل أقربها سيكون يوم الخميس 01 مارس 2018 بمقر المنظمة الديمقراطية للشغل بالطنطان (odt ) .
عن المكتب
الاقليمي للمركز المغربي لحقوق الانسان بطانطان
المحلي للمركز المغربي لحقوق الانسان بالوطية

%d مدونون معجبون بهذه: