صرخة شباب الصحراء من أعلى جسر بكليميم

أقدم مناضلوا التنسيق الميداني للمعطلين الصحراويين قسم الشهيد صيكا براهيم صباح اليوم الخميس 26 أبريل 2018 على الإعتصام من أعلى جسرحديدي بكليميم يربط ضفتي واد أم العشار ، وتأتي هذه الخطوة التصعيدية الكبيرة للمطالبة بحقوقهم المشروعة التي أجهزت عليها الدولة المغربية ، منددين بسياسة التجاهل التي تنتهجها السلطات المحلية ، وغلق باب الحوار ، والحصار ، والقمع ، وقد دخلوا رفاق الشهيد صيكا براهيم هذه الخطوة بعزيمة الأبطال رافضين سياسة الترهيب والوعيد التي تتعامل بها الدولة المغربية مع المعطلين الصحراويين ، وكل الفئات المقهورة داخل هذه المنطقة المنهوبة والمسلوبة .

وخلال كلمة مقتضبة للرفيق الريش السالك دعا السلطات المحلية إلى التعقل بدل العناد ، واللجوء إلى الحوار سبيلا ، وليس سياسة صد الأبواب ، وحرمان المعطلين الصحراويين من حقوقهم كما أوضح بأن سياسة البلوكاج التي تتبناها الدولة المغربية من خلال حيثانها السمينة التي ربتها في حدائقها المعروفة لن يزيد إلا في تعقيد الأوضاع في منطقة هرمها السكاني الغالب أقل من 30 سنة ، كما كشف أن أكبر نسبة من المُهجرين قسرا بسبب القمع أو التهميش هم أبناء هذه المنطقة أقدموا على اللجوء السياسي في أوربا هربا من الجحيم الذي يفرضه النظام التسلطي القائم بالمغرب .

 

%d مدونون معجبون بهذه: