فضيحة في كلية الاداب مراكش

 في سابقة خطيرة  تعيش كلية الاداب والعلوم الانسانية بمراكش على وقع فضيحة من العيار الثقيل، حيث أنه بتاريخ 26 مارس 2018 تمت مناقشة ملف تأهيل الأستاذ (أ .ز ) من شعبة علم الاجتماع ، و ذكرت مصادر  مطلعة أن أستاذ متقاعد  ترأس جلسة مناقشة تأهيل أستاذ من شعبة علم الاجتماع.
وإذا كان القانون يقتضي حضور ثلاث اساتذة للتعليم العالي ، فإن الأستاذ الثالث الذي ترأس جلسة المناقشة وهو (ع .ق) هو أستاذ متقاعد منذ نونبر 2017، كما أنه حسب الوثيقة المرفقة فجميع الأستاذة المناقشين ينتمون إلى جامعة القاضي عياض وهذا يعتبر أيضا مخالفا للقانون الذي يقتضي تعيين أستاذ من خارج الجامعة.
كما لا يفهم حسب ذات  المصادر وجود رئيس الشعبة الحالي كعضو مناقش اللهم  كما يشاع كونه من توسط للأستاذ إبن منطقته للعمل كأستاذ لعلم الاجتماع رغم أنه لم يحصل على أي دبلوم في علم الاجتماع وهو حاصل على دكتوراه في العلوم السياسية ويعتبر محط استياء كبير من قبل الطلبة.
%d مدونون معجبون بهذه: