وتراهن  العائلات  على فتح التنقل بين المدن  لأجل جلب  اقربائهم  الذين علقوا  إثر إغلاق  السفر  بسبب فيروس كورونا.

ومن بين الركاب امرأة قادمة من جماعة تغمرت اقليم كلميم  باتجاه منزلها بجماعة الوطية اقليم طانطان ، غابت عن ابنائها لثلاثة اشهر بسب اغلاق السفر  لأجل تطويق انتشار الفيروس.

وذكر  مصدر مهني للسائقين أن  ما يناهز 30 رحلة يوميا حاليا تشد الرحال من كلميم الى طانطان .

وبعد النداء الذي اطلقه موقع طانطان 360 ،  وجهت الجمعية المغربية لحقوق الانسان نداء اخر  للسلطات الإقليمية والمحلية بإقليم طانطان من اجل  افهام المواطنين قرار التنقل بين الجهات في ظل الطوارىء ورفعا لكل لبس وتجنبا للاصطدامات

واكدت الجمعية  الحقوقية ان ازمة الغموض تتطلب اعمال لغة الحوار ثم الحوار احتراما لكرامة الانسان الذي يتجمهر أمام عمالة الإقليم…