أمزيل رئيسا جديدا للتعاضدية الوطنية للفنانين

انتخب أعضاء مكتب التعاضدية الوطنية للفنانين، يوم السبت الماضي، عبد الإله أمزيل رئيسا جديدا للتعاضدية وذلك خلال جمع عام استثنائي عقد بالمقر المركزي للتعاضدية في انتظار انعقاد المؤتمر الاستثنائي في متم السنة الجارية.

وخصص الجمع الاستثنائي للتداول في مجموعة من القضايا التي تهم هذه الهيئة التي تعنى بالتغطية الصحية للفنانين، ومنها على الخصوص الظروف التي عاشتها التعاضدية منذ استقالة الرئيس السابق، والتداعيات السلبية التي خلفتها سواء تنظيميا أو إداريا أو ماليا أو تواصليا على المؤسسة وكل المساعي التي قام بها المكتب المسير للتعاضدية ومن بينها الالتجاء إلى المحاكم لفض نزاع مفتعل.

وأوضح بلاغ للتعاضدية أن هذه الدورة الاستثنائية عرفت وضع خارطة طريق مكونة من عشر إجراءات عملية يتعين سلكها في الفترة الفاصلة إلى حدود انعقاد المؤتمر الوطني الثاني في متم سنة 2020، والتي اعتبرها البلاغ بمثابة برنامج مخطط قريب المدى.

وأعلن الجمع العام عن الدعوة لعقد المؤتمر الوطني الثاني للتعاضدية (جموع عامة انتخابية للقطاعات المهنية) في متم شهر دجنبر 2020 بمدينة الدار البيضاء.

يذكر أن عبد الإله أمزيل من مؤسسي التعاضدية الوطنية للفنانين ضمن فئة مهنيي السينما والسمعي البصري، وانتخب عضوا بمجلس مناديبها منذ المؤتمر التأسيسي المنعقد بالمحمدية سنة 2008، واستمر مندوبا إلى غاية المؤتمر الوطني الأول المنعقد بالرباط سنة 2014، حيث تم تجديد انتخابه مندوبا وانتخب أيضا عضوا بمجلس الإدارة. وسبق لأمزيل أن شغل عدة مناصب في عدد من المؤسسات منها القناة الثانية المغربية، ومديرا للإنتاج في عدة مشاريع تلفزية.

%d مدونون معجبون بهذه: