حراك طانطان : مطالب بإحداث مركز علاج السرطان و جامعة و محاسبة المنتخبين

 نظم سكان طانطان وقفة حاشدة ، السبت ، تُساند حراك طانطان و تندد بسوء تسيير المنظومة الصحية بطانطان ، حيث نفذوا وقفة احتجاجية عنوانها « لا للحصار الصحي ».

وجاء تنظيم هذه الوقفة الاحتجاجية، والتي تدخل ضمن مسلسل نضالي للحراك للمطالبة بفتح تحقيق وطني في اختلالات قطاع الصحة ومعالجتها بطانطان.

وحمّل السكان، في تصريحات لطانطاني 24 ، المسؤولية لـ”عامل إقليم طانطان ورؤساء المجالس المنتخبة ” على مختلف مظاهر الإهمال والتهميش الذي طالت هذه المنطقة، خصوصا أن الإقليم المنسي توجد ضمن التراب المغربي وخارج نزاع الصحراء .

ولم تستبعد الساكنة تنظيم وقفات أخرى ، وطالب محتجين برحيل الباشا و محاسبة المفسدين و ببناء مستشفى للسرطان ، لان المدينة تعرف تلوث صناعي خطير في مدخل المدينة الشمالي وموجة لحرق النفايات ، وطالب عدد من الطلبة ببناء جامعة في ظل مصادر كل مكتسبات سندات النقل …

و ذكر معطل في كلمته أن سكان استفاقوا أخيرا ورفع شعار حي فيه روح الشهيد صيكا إبراهيم و طالب بحريّة معتقلي ” الصف الطلبي ” بسجن لواداية بمراكش

وختم مداخلته وسط حلقية الشكل النضالي بالخزي و العار لكل من انسحب من الحراك من جبناء الفيس بوك و غيرهم من فلاسفة التدوينات الانبطاحية في البر و البحر .

%d مدونون معجبون بهذه: