بوعيدة “ممفاكش” و باغي يكمل الولاية صحَّة

ذكر مصدر مقرب رئاسة مجلس جهة كلميم وادنون  ان الرئيس عبد الرحيم  بوعيدة متشبت بمنصبه الذي خولته له ساكنة الجهة ، وفند المصدر كل الاشاعات التي تروج لها بعض الصفحات – الاسترزاقية- بطانطان وكلميم .

و استطاع الدكتور عبد الرحيم بوعيدة، الظفر برئاسة الجهة، عقب اقتراع رابع شتنبر 2015، بفارق صوت واحد،  و نجح الاتحادي، والمستشار البرلماني، المثير للجدل، في تحصيل الأغلبية  ويحلم  باسقاط بوعيدة من رئاسة الجهة، بعد استقطابه  أصوات من أغلبيته.

وتشهد جهة “كلميم وادنون”، أكبر حالة “بلوكاج” لمشاريع وأوراش تنموية كبرى في المنطقة، منها مشاريع تعهدت الجهة أمام الملك، بتنفيذها.

%d مدونون معجبون بهذه: