جريمة قتل أخرى بمراكش : ضحيتها سائح من جنسية كويتية

حادثة قتل أخرى تهتز على إثرها المدينة الحمراء والتي كان ضحيتها سائح من جنسية كويتية، حيث لقي حتفه بواسطة سم قاتل.

وقد ألقت مصالح الأمن بمراكش القبض على فتاتين لا يتجاوز عمرهما 24 عاما اثر الاشتباه فيهما بارتكاب جريمة القتل في حق السائح الخليجية من جنسية كويتية،حيث تعرف على إحداهما بملهى ليلي بحي جيليز في مراكش ورافقته إلى شقته حيث مارس عليها الجنس بطريقة عنيفة أدت إلى إصابتها بجرح كبير تطلب منها القيام بحوالي 15 غرزة .

وتضيف المعطيات أن الفتاة طالبت المعتدي عليها بالعنف بتعويض ، إلا أنه انكر الاتهام الموجه له رغم توفرها على مجموعة من الشواهد الطبية التي تؤكد ذلك، ما دفعها إلى الرغبة في الانتقام منه باتفاق مع صديقتها حيث قامتا بقتله وإنهاء حياته بوضع باستعمال سم قاتل.

%d مدونون معجبون بهذه: